فلورنتينو ورونالدو وجهـًا لوجه لأول مرة بعد أزمة بالفالديبيباس
فلورنتينو ورونالدو وجهـًا لوجه لأول مرة بعد أزمة بالفالديبيباس

فلورنتينو ورونالدو وجهـًا لوجه لأول مرة بعد أزمة بالفالديبيباس موقع صحيفة أخباري الالكترونية تنشر لكم زوارنا آخر الاخبار - ,, فلورنتينو ورونالدو وجهـًا لوجه لأول مرة بعد أزمة بالفالديبيباس - صحيفة أخباري - فلورنتينو ورونالدو وجهـًا لوجه لأول مرة بعد أزمة بالفالديبيباس .

صحيفة أخباري الالكترونية - أخذ رجل الأعمال الإسباني فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد الإسباني، يزيارة مران الفريق صباح يوم السبت بالمدينة الرياضية "فالديبيباس"، لمؤزاة اللاعبين قبل بدأ الموسم الجديد 2017/2018.

وسوف يفتتح الريال (بطل دوري أبطال أوروبا) الموسم بخوض كأس السوبر الأووربي، امام نظيره المان يونايتد (بطل الدوري الأوروبي)، يوم الثلاثاء، 8 أغسطس الجاري، فى نهائي كأس السوبر فى اللقاء الذي سوف يقام على معلب فيليب الثاني أرينا بمقدونيا.

وحسب صحيفة آس الإسبانية، فأن رئيس النادي الملكي قد قابل لأول مرة، الهداف التاريخي للنادي، الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، بعد الأزمة الأخيرة التي نشبت بينه وبين النادي بسبب قضية الضرائب المتهم فيها.

وكانت العديد من التقارير قد كشفت خلال الفترة الماضية، ان نجم هجوم الريال، يسعي لمغادرة الفريق فى سوق الإنتقالات الصيفية الحالية بسبب شعوره بالإضهاط فى مدريد.

وأشارات الصحيفة إلي أن تواجد رونالدو لأول مرة بعد غياب دام لمدة 37 يوم، ولقاء فلورنتينو به، يضع حدًا للتكهنات التي أثيرت حول مستقبل صاروخ ماديرا فى الآونة الأخيرة.


فلورنتينو ورونالدو وجهـًا لوجه لأول مرة بعد أزمة بالفالديبيباس يسعدنا ان نكون قد نقلنا لكم الخبر الأ وهو خبر "

فلورنتينو ورونالدو وجهـًا لوجه لأول مرة بعد أزمة بالفالديبيباس

" من المصدر بكل صدق وشفافية ونتمني ان نكون دائمآ عن حسن ظنكم بنآ لمتابعة آخر الاخبار عبر موقع صحيفة أخباري الالكترونية تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بنا لتصلكم اجدد الاخبار اولآ باول. في النهاية نشكركم نحن فريق عمل صحيفة أخباري نيوز الالكترونية علي حسن متابعتكم للخبر الخاص بنا "

فلورنتينو ورونالدو وجهـًا لوجه لأول مرة بعد أزمة بالفالديبيباس

"، متمنين ان تكونوا دائمآ بأفضل حال، وشكرآ.

اخباري نيوز - فلورنتينو ورونالدو وجهـًا لوجه لأول مرة بعد أزمة بالفالديبيباس

المصدر : بطولات