«تل أتريب».. وجبة دسمة لسارقي الآثار في القليوبية (صور)
«تل أتريب».. وجبة دسمة لسارقي الآثار في القليوبية (صور)

«تل أتريب».. وجبة دسمة لسارقي الآثار في القليوبية (صور) موقع صحيفة أخباري الالكترونية تنشر لكم زوارنا آخر الاخبار - ,, «تل أتريب».. وجبة دسمة لسارقي الآثار في القليوبية (صور) - صحيفة أخباري - «تل أتريب».. وجبة دسمة لسارقي الآثار في القليوبية (صور) .

صحيفة أخباري الالكترونية - صحيفة اخباري نيوز
صحيفة اخباري نيوز

الإهمال يضرب منطقة «أتريب الأثرية» بالقليوبية 

و«الآثار»: نحتاج إلى ميزانية لإنشاء السور

هجر المسؤولون اهتمامهم بمنطقة منطقة تل أتريب الأثرية في مدينة بنها القليوبية، التى يعود تاريخها إلى الأسرة الرابعة التى أسسها الملك سنفرو منذ عام 2613 قبل الميلاد.

وتضم المنطقة مقابر مقدسة ومعابد وحمامات رومانية فريدة, تعرضت بفعل الإهمال  إلى خرابة مهجورة تسكنها الفئران والكلاب والقطط.

والتقت «التحرير» ببعض مواطنى سكان منطقة تل أتريب، ورووا مأساة وضع آثار الفراعنة، إذ كشف سامى عبدالوهاب القيادى الناصرى أن المنطقة تحتوي مجموعة من الحمامات الفرعونية النادرة, التى استخدمها الفراعنة فى الاغتسال والتجمع وقت الظهيرة لمناقشة معبودهم أن ذاك الإله «حورس».

DSCF3863

وأكمل سامي أن إهمال مسؤولى هيئة الآثار  تسبب في تهدم تلك الحمامات لعدم ترميميها.

وشكا سامي مما اعتبره أيضا إهمالا من مسؤلى هيئة الآثار، بقوله: «لم يكلفوا أنفسهم ببناء سور يمنع الخارجين عن القانون وتجار الآثار  من التسلل لهذه المنطقه ليلا»، مشيرا إلى أن مجموعة من تجار الأثار تمكنوا من سرقة عدد قطع من الجرانيت لمسلة كانت منسوبة للملك رمسيس الثاني، والتي عثرت عليها بعثة ألمانية في خلال حفرها فى تل أتريب.

وتطرق القيادي الناصري وعود المسؤولين بتحسين وضع المنطقة الأثرية، وتابع: «كل المحافظين السابقين للقليوبية وعدوا بإقامة متحف للآثار بمنطقة تل أتريب، ولكن عندما يرحل المحافظ ينتهى الوعد ويتجدد مع المحافظ الذى يليه».

وأيد كامل السيد أمين حزب التجمع بالقليوبية حديث سابقه، قائلا إن منطقة الحمامات بأتريب مهملة ومتروكة منذ عشرات السنين, ورغم أن المقتنيات الأثرية التى توجد داخل هذه المنطقة تعد ثروة قومية يجب الحفاظ عليها  ووضعها على الخريطة السياحية للمحافظة.

DSCF3869

وواصل أمين حزب التجمع هجومه على مديرية الآثار في القليوبية: «الإهمال المتعمد من جانب مسؤلى الآثار تجاه منطقة تل أتريب كفيل بإبادتها وطمس معالمها رغم أن هذه المنطقة كانت عاصمة الدولة الفرعونية ومليئة بمجموعة من التوابيت الأثرية وحجرات نادرة لتسخين المياه داخل الحمامات الفرعونية، والتى تآكلت بسبب الحشائش التى تملأها بعد إهمال ترميمها».

وفي بداية حدثه لـ«التحرير» نفى الدكتور محسن بدوى مدير عام منطقة الآثار بالقليوبية سرقة أى أجزاء أثرية من منطقة تل أتريب، مؤكدا وجود مجموعة من الأمن لحراستها إلى حين نزع ملكية الأرض لصالح مديرية الآثار.

DSCF3871

وأوضح بدوي أن هيئة الآثار اشتركت مع هيئة المساحة لتحديد وأعلي مساحة المنطقة, تمهيدا لنزع ملكيتها لصالح هيئة الآثار.
وعن الاتهامات الموجهة للهيئة بعدم الحرص على الآثار ببناء سور يحمي المنطقة، اخبر مدير هيئة الآثار: «سنقوم ببناء سور على تلك المنطقة لمنع أى تسلل إليها بعد توفير  المبالغ المالية لتعويض أصحاب الأرض ونزع ملكيتهم».

وركز أن هذه المنطقة أرض ملكية علي الرغم من خاضعة لقانون حماية الآثار , معقبا بأن منطقة أتريب الأثريه يوجد بها أجزاء من معابد الملك أحمس الثانى, وبقايا معبد العصر الرومانى,  إضافة إلى وجود بقايا بيـوت من العصر الرومانى والفرعونى، كما يوجد بها أيضا مجموعة من الحمامات النادرة والفريدة التى ترجع إلى العصر الرومانى.

«تل أتريب».. وجبة دسمة لسارقي الآثار في القليوبية (صور) يسعدنا ان نكون قد نقلنا لكم الخبر الأ وهو خبر "«تل أتريب».. وجبة دسمة لسارقي الآثار في القليوبية (صور)" من المصدر بكل صدق وشفافية ونتمني ان نكون دائمآ عن حسن ظنكم بنآ لمتابعة آخر الاخبار عبر موقع صحيفة أخباري الالكترونية تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بنا لتصلكم اجدد الاخبار اولآ باول. في النهاية نشكركم نحن فريق عمل صحيفة أخباري نيوز الالكترونية علي حسن متابعتكم للخبر الخاص بنا "«تل أتريب».. وجبة دسمة لسارقي الآثار في القليوبية (صور)"، متمنين ان تكونوا دائمآ بأفضل حال، وشكرآ.

اخباري نيوز - «تل أتريب».. وجبة دسمة لسارقي الآثار في القليوبية (صور)

المصدر : التحرير الإخبـاري