الأسهم تعوّل على أرباح قطاع العقار
الأسهم تعوّل على أرباح قطاع العقار

الأسهم تعوّل على أرباح قطاع العقار موقع صحيفة أخباري الالكترونية تنشر لكم زوارنا آخر الاخبار - ,, الأسهم تعوّل على أرباح قطاع العقار - صحيفة أخباري - الأسهم تعوّل على أرباح قطاع العقار .

صحيفة أخباري الالكترونية - اخبر خبراء ومحللون إن هناك حالة ترقب في أسواق الأسهم لنتائج أعمال شركات العقارات إذ يعول المستثمرون عليها بشكل كبير لمعاودة نقل سيولة جديدة تساعد ارتفاعات الأسهم والمؤشرات خلال الفترة القادمة.

ومن المقرر أن تعلن 13 شركة مدرجة عن نتائجها المالية خلال الأسبوع الجاري ومن بينها «إشراق العقارية» و«دي إكس بي إنترتينمنتش» وأبوظبي الوطنية للطاقة «طاقة» و«شعاع كابيتال» و«العربية للطيران» و«بنك الإمارات للاستثمار».

كما ستعلن «الخليج للملاحة» و«الظفرة للتأمين» و«الاتحاد للتأمين» و«أكسا الهلال الأخضر للتأمين» و«الأغذية المتحدة» و«الإمارات للتأمين».

وأكمل الخبراء والمحللون، لــ «البيان الاقتصادي»، إن الأنظار تتجه بنحو كبير نحو نتائج الشركات القيادية مثل «إعمار العقارية» والتي من المتوقع ان تكون عاملاً محفزاً لأداء سوق دبي في الفترة المقبلة، بالإضافة إلى نتائج شركات هيكلة رأس المال مثل «أرابتك» و«دريك آند سكل» لا سيما بعد ان تسببت خسائرهم بنهاية العام الماضي في صدمة كبيرة للمستثمرين.

واضاف جمال عجاج مدير مركز الشرهان للوساطة المالية في الأسهم والسندات، إن هناك ترقباً في الأسواق لنتائج شركات العقار خصوصاً شركة «إعمار العقارية» التي حققت أداء قوياً في الفترة الماضية على ضوء الأنباء المتعلقة بطرح نشاط التطوير العقاري في سوق دبي المالي.

وتقدر «سيكو» للبحوث أن تحقق شركة «إعمار» نمواً قوياً في أرباحها إلى 5.78 مليارات درهم وإيراداتها إلى 18.48 ملياراً بنهاية العام الجاري، على أن تصل الأرباح إلى 6.85 مليارات درهم والإيرادات إلى 23.3 ملياراً في 2018.

ووفق حسابات «البيان الاقتصادي»، صعد سهم «إعمار العقارية» بأكثر من 17.5% على مدار 2017، ليقفز من مستوي 7.13 دراهم بنهاية العام الماضي وصولا إلى 8.38 دراهم في إغلاق الخميس وهو أعلى مستوى للسهم في 32 شهراً.

ترجيحات

وأكمل عجاج، إن التوقعات ترجح استمرار الأداء الإيجابي للأسواق في تداولات الأسبوع الجاري أسوة بالأسبوع الماضي لكن سيظل تخلف أحجام وقيم التداولات عاملاً مؤثراً لحين تحسنها وتعافيها من مستوياتها المتدنية. وخلال الأسبوع الماضي بلغت مستويات السيولة الكلية في السوقين نحو 2.15 مليار درهم بعد التداول على 1.36 مليار سهم من خلال 22.4 ألف صفقة منفذة، بينما زاد رأس المال السوقي للأسهم بنحو 3.92 مليارات درهم منها 3.76 مليارات لسوق دبي و152 مليوناً لسوق أبوظبي.

ولفت عجاج إلى وجود تداولات نشطة على الأسهم القيادية في قطاع البنوك مثل «دبي الإسلامي» و«أبوظبي الأول»، منوهاً إلى أن الاهتمام بتلك الأسهم يأتي من قبل المحافظ والصناديق وليست عمليات مضاربة.

محفزات

وعلى نفس النهج، تنبؤ المحلل المالي وخبير أسواق الأسهم، عمرو حسين، استمرار الأداء الإيجابي في سوق الأسهم خلال الأسبوع الجاري لكنه رهن ذلك بتحسن مستويات السيولة وظهور محفزات جديدة على صعيد نتائج الشركات خصوصاً في القطاع العقاري.

ولفت حسين إلى أن الإعلان عن نتائج «إعمار» سيعطي دفعة قوية للسوق خصوصاً بعد أداء السهم القوي في الأسابيع الماضية والتي دفعت سوق دبي للتحليق نحو أعلى مستوياته في 5 أشهر ونصف وتحقيق أفضل أداء شهري في يوليو منذ أكثر من عام ونصف.

وكان سوق دبي المالي الأفضل أداء بين أسواق المنطقة خلال تداولات شهر يوليو الماضي بعد أن صعد بأكثر من 7% محققاً أفضل أداء شهري منذ فبراير 2016.

تحسن

واضاف حسين إن نتائج «الدار» حضرت إيجابية في النصف الأول في مقابل توقعات المحللين وهو مؤشر على تحسن أداء الشركات العقارية بعد تضررها العام الماضي بفعل تخلف النفط، منوها إلى أن استمرار الشركات في استكمال تطوير المشاريع سيعزز من إيراداتها بشكل كبير في نهاية 2017.

ووصلت أرباح شركة «الدار» إلى 1.26 مليار درهم في النصف الأول من العام الجاري، مقارنة بنحو 1.3 مليار درهم في الفترة المقارنة من العام الماضي، فيما تتوقع الشركة تسليم 3 مشروعات رئيسية في الربع الأخير من العام الحالي وهي: «أنسام» و«الهديل» و«جزيرة ناريل».

والمح حسين إلى أن هناك مراهنة على نتائج شركات هيكلة رأس المال خصوصا «دريك آند سكل» بعدما اظهرت عن تكبدها خسائر في الربع الأول فيما يترقب الجميع نتائجها في الربع الثاني، لافتاً إلى أن نتائج «أرابتك» ستشهد تحسناً خصوصا مع إعلان الشركة عن فوزها بعدة مشاريع ستعزز من أرباحها وإيراداتها.

وفازت شركة «أرابتك القابضة» وأذرعها التابعة بعقود 8 مشاريع جديدة بقيمة 2.8 مليار درهم منذ أن بدأت في مايو الماضي إعادة هيكلة رأسمالها لإطفاء خسائرها المتراكمة، وفق رصد لــ «البيان الاقتصادي».

واستبعد حسين وجود مفاجآت في نتائج باقي الشركات المقيدة بعدما حققت زيادة ملحوظة في أرباح الربع الأول من العام الجاري مدفوعة بتحسن أسعار النفط والنمو الاقتصادي الملحوظ في الإمارات.

وفى الربع الأول من 2017، بلغ إجمالي أرباح الشركات المقيدة في سوقي دبي وأبوظبي نحو 19.03 مليار درهم، بزيادة قدرها 6.3% مقارنة بنحو 17.9 مليار درهم في الفترة المقارنة من 2016.

1.52

توقعت المجموعة المالية هيرميس فى مذكرة بحثية أن تصل أرباح «إعمار العقارية» إلى 1.52 مليار درهم في الربع الثاني من العام الجاري، بينما ستصل أرباح «إعمار مولز» إلى 474 مليون درهم وأرباح «داماك» إلى 725 مليون درهم. بينما تقدر «سيكو للبحوث» أن تبلغ أرباح «إعمار» في الربع الثاني نحو 1.305 مليار وأرباح «إعمار مولز» نحو 503 ملايين درهم.

الأسهم تعوّل على أرباح قطاع العقار يسعدنا ان نكون قد نقلنا لكم الخبر الأ وهو خبر "الأسهم تعوّل على أرباح قطاع العقار" من المصدر بكل صدق وشفافية ونتمني ان نكون دائمآ عن حسن ظنكم بنآ لمتابعة آخر الاخبار عبر موقع صحيفة أخباري الالكترونية تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بنا لتصلكم اجدد الاخبار اولآ باول. في النهاية نشكركم نحن فريق عمل صحيفة أخباري نيوز الالكترونية علي حسن متابعتكم للخبر الخاص بنا "الأسهم تعوّل على أرباح قطاع العقار"، متمنين ان تكونوا دائمآ بأفضل حال، وشكرآ.

اخباري نيوز - الأسهم تعوّل على أرباح قطاع العقار

المصدر : البيان