غزة ويتوعد بـ”رد أقوى”" data-no-lazy="false" />
أخـبـار : وزير الدفاع الإسرائيلي يرفض التحقيق في أحداث ويتوعد بـ”رد أقوى”

لثقتكم الغالية بالنسبة الينا والتي تدفعنا الي المزيد والمزيد من العمل الجاد والمتواصل للوصول الي المحتوي الجيد الذي ينال ثقتكم الغالية بالسبنة الينا، وزير الدفاع الإسرائيلي يرفض التحقيق في أحداث ويتوعد بـ”رد أقوى”، حيث نعمل جاهدين علي الحقاظ علي هذه المكانة التي طالمآ سعيتم ان نصل اليها وتقديم محتوي اخباري موثوق به في موقعنا أخباري نيوز الالكتروني، أخـبـار : وزير الدفاع الإسرائيلي يرفض التحقيق في أحداث غزة ويتوعد بـ”رد أقوى”، حيث نسعي دائمآ لجلب المحتوي الاخباري في كافة المجالات الاقتصادية والسياسية والرياضية اليكم من عدد من المصادر الاخبار الموثوق بها عبر موقعنا أخباري نيوز، أخـبـار : وزير الدفاع الإسرائيلي يرفض التحقيق في أحداث غزة ويتوعد بـ”رد أقوى”.

أخباري نيوز - خبر بتاريخ اليوم الموافق الأحد 1 أبريل 2018 09:37 صباحاً ـ قال وزير الدفاع الإسرائيلي ليبرمان، إن تل أبيب "لن تتعاون مع أي لجنة دولية، تعتزم التحقيق بالأحداث التي وقعت الجمعة الماضي، على الحدود مع قطاع غزة"، وأسفرت عن مقتل 15 فلسطينيا، في مسيرة سلمية بمناسبة "يوم الأرض".

بعد يوم واحد من إحياء ذكرى يوم الأرض..الكيان الصهيوني تقرر التوسع الاستيطاني في الأراضي الفلسطينية

وفي حديث أدلى به لإذاعة الجيش الإسرائيلي صباح اليوم الأحد، 1 أبريل/نيسان، توعد ليبرمان الفلسطينيين، قائلا: "في المرة القادمة سنرد بشكل أكثر حدة، وسنستخدم كل ما هو متاح لنا"، مشيداً بإجراءات الجيش لقمع "مسيرة العودة الكبرى".

وأكد ليبرمان أن "حماس رصدت ميزانية تقدر بـ15 مليون دولار لمسيرات العودة وأن 90% من الـ40 ألف شخص الذين شاركوا في مسيرات الجمعة، مسؤولون ونشطاء من حماس ويتلقون رواتب ثابتة"، مدعياً أن الحديث يدور حول مسلحين اندسوا داخل مسيرات ذات غطاء سلمي مزعوم لمحاولة اختراق السياج، ما اعتبره اعتداء على السيادة الإسرائيلية.

وقال ليبرمان، في المقابلة الإذاعية، إن ما لا يقل عن 11 من الفلسطينيين الذين قتلوا بمحاذاة السياج المحيط بالقطاع، "كانوا إرهابيين" وأن 90% من المشاركين في المسيرة كانوا من عناصر حماس وأبناء عائلاتهم.

وشارك عشرات الآلاف من الفلسطينيين الجمعة الماضية في مسيرة "العودة الكبرى"، إحياء لذكرى "يوم الأرض"، إذ نصبوا الخيام بالقرب من الجدار الأمني وألقوا الحجارة وأشعلوا الإطارات المطاطية احتجاجاً على استمرار الاحتلال، والإجراءات القمعية المستمرة ضدهم.

وبحسب وزارة الصحة الفلسطينية، فقد قتل 14 فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2000 بجروح متفاوتة، برصاص الجيش الإسرائيلي على طول الحدود الشرقية بين قطاع غزة وإسرائيل، في وقت أقر الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، أمس السبت 31 مارس/ آذار، يوم حداد وطني على أرواح الفلسطينيين الذين قتلوا برصاص الجيش الإسرائيلي، خلال مسيرة "العودة الكبرى" إحياء للذكرى الثانية والأربعين لذكرى "يوم الأرض".

أخـبـار : وزير الدفاع الإسرائيلي يرفض التحقيق في أحداث غزة ويتوعد بـ”رد أقوى”، لا تنسوا زوارنا الاعزاء الي ابداء رائكم في هذا الخبر السابق نشرة فرائيكم دائمآ يهمنا من خلال تعليقتكم، حيث يدفهنا الي المزيد من العمل وايضآ مشاركة زوارنا الاعزاء في المحتوي الاخباري الذي نقوم بتقديمة، وزير الدفاع الإسرائيلي يرفض التحقيق في أحداث غزة ويتوعد بـ”رد أقوى”، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا عل صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقع أخباري نيوز ليصل لكم جديد الأخبار اولآ بأول، أخـبـار : وزير الدفاع الإسرائيلي يرفض التحقيق في أحداث غزة ويتوعد بـ”رد أقوى”.

أخـبـار : وزير الدفاع الإسرائيلي يرفض التحقيق في أحداث غزة ويتوعد بـ”رد أقوى” - اخباري نيوز - صحيفة أخباري نيوز - أخـبـار : وزير الدفاع الإسرائيلي يرفض التحقيق في أحداث غزة ويتوعد بـ”رد أقوى” .

المصدر : الصباح العربي