عأأأجل : لقلب أفضل… تفاءلوا بالخير!
عأأأجل : لقلب أفضل… تفاءلوا بالخير!

في البداية نتمي لكم الصحة أملين ان تكونوا دائمآ بافضل حال، لقلب أفضل… تفاءلوا بالخير!، حيث نحرض علي تقديم المحتوي الاخبار الذي ينال رضاكم زوارنا الكرام، لقلب أفضل… تفاءلوا بالخير!، حيث يهدف موقعنا موقع أخباري نيوز علي رضد كافة الاخبار التي تحدث الان علي الساحة ونقوم بجلبها اليكم من العديد من المصادر الاخبارية الموثوق منها، في مصدر واحد وهو موقع أخباري نيوز الالكتروني، ونبدء مع خبرنا اليوم وهو الخاص بــ عأأأجل : لقلب أفضل… تفاءلوا بالخير!.

اليوم الموافق - الأحد 1 أبريل 2018 05:54 مساءً - نيوز الالكترونية - خبر بتاريخ الأحد 1 أبريل 2018 05:54 مساءً - “تفاءلوا بالخير تجدوه”، فالتفاؤل مفتاح الصحة والحياة. إذ أفادت دراسة أميركية حديثة بأنّ الأشخاص المتفائلين الذين يتمتعون بنظرة إيجابية للمستقبل، أقل عرضة لأمراض القلب والأوعية الدموية.

وبحسب “العربية”، أجرى الدراسة باحثون في جامعة إلينوي الأميركية ونشروا نتائجها في دورية (BMJ Open) العلمية.

ولكشف العلاقة بين التفاؤل وصحة القلب، راقب الباحثون أكثر من 4900 شخص من أصل لاتيني وإسباني يعيشون في .

وتم تقييم صحة القلب والأوعية الدموية للمشاركين باستخدام مقاييس جمعية القلب الأميركية، التي تشمل ضغط الدم، ومؤشر كتلة الجسم، ومستويات السكر في الدم، ومستويات الكوليسترول في الدم، ومقدار الغذاء يومياً، والنشاط البدني، وإدمان التبغ.

فيما قاموا بقياس مستوى التفاؤل باختبار تتراوح درجاته من 6 درجات (أقل تفاؤلاً) إلى 30 (الأكثر تفاؤلاً).

ووجد الباحثون أنّ نقطة إضافية حقّقها المشاركون في اختبار التفاؤل ارتبطت مع انخفاض بنسبة 3% لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

كما وجدوا أنّ المشاركين الذين يتمتعون بأعلى مستويات التفاؤل يميلون أيضاً لأن يكونوا أكبر سناً أو متزوجين أو يعيشون مع شريك وأحسن تعليماً وأكثر ثراءً.

من جهته، قال قائد فريق البحث، البروفيسور روزالبا هيرنانديز، إنّ “الدراسة أثبتت أنّه كلما زادت مستويات التفاؤل لدى الكبار انخفض لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية”.

وأشار هيرنانديز إلى أنّ “التفاؤل والصحة القلبية الوعائية متوافقان، بغض النظر عن العمر أو الجنس أو مستوى الثقافة والتعليم”.

ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية، فإنّ أمراض القلب والأوعية الدموية تأتي في صدارة أسباب الوفيات في جميع أنحاء العالم، حيث إن عدد الوفيات الناجمة عنها يفوق عدد الوفيات الناجمة عن أيّ من أسباب الوفيات الأخرى.

ولفتت المنظمة إلى أنّ نحو 17.3 مليون نسمة يقضون جراء أمراض القلب سنوياً، ما يمثل 30% من مجموع الوفيات التي تقع في العالم كل عام. ومن المتوقع وفاة 23 مليون شخص بحلول عام 2030 بسبب الأمراض القلبية سنوياً.

وفي النهاية نحب ان نشكركم زوارنا الاعزاء علي حسن متابعتكم لنا، ومتابعة الخبر الخاص بــ عأأأجل : لقلب أفضل… تفاءلوا بالخير! عبر موقعنا الاخباري أخباري نيوز الالكتروني، لاتنسي عزيزي الزائر من الاعجاب بصفحتنا علي مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر وجوجل بلس لتصل اليكم آخر الأخبار اولآ بأول، عأأأجل : لقلب أفضل… تفاءلوا بالخير!.

عأأأجل : لقلب أفضل… تفاءلوا بالخير! - اخباري نيوز - صحيفة أخباري نيوز - عأأأجل : لقلب أفضل… تفاءلوا بالخير! .

المصدر : الحدث نيوز