يحدث الان : فنانون هاجموا رامز جلال.. الزعيم طالب بمحاكمته عسكريا وفنانة اتهمته بالعنصرية
يحدث الان : فنانون هاجموا رامز جلال.. الزعيم طالب بمحاكمته عسكريا وفنانة اتهمته بالعنصرية

يحدث الان : فنانون هاجموا رامز جلال.. الزعيم طالب بمحاكمته عسكريا وفنانة اتهمته بالعنصرية، نحرص دائمأ زائرنا الكريم علي تقديم محتوي أخباري مميز ينال رضاكم عبر موقعنا الاخباري موقع أخباري نيوز الالكتروني وهو موقع أخباري تم انشاءة في عام 2016 بهدف تقديم محتوي اخباري شامل يعرض لكم جديد الاخبار علي الساحة العربية والدولية من العديد من المصادر الاخبارية الموثوق بها، حيث نقوم جاهدين بمتابعة كل ما هو جديد علي الساحة السياسية والفنية والرياضية وغيرها من المجالات الاخري التي تهم قرائنا الكرام لنقوم بعرضها علي موقعا موقع أخباري نيوز الالكتروني، فنانون هاجموا رامز جلال.. الزعيم طالب بمحاكمته عسكريا وفنانة اتهمته بالعنصرية، املين ان ينال رضاكم وثقتكم بنا زوارنا الاعزاء، فنانون هاجموا رامز جلال.. الزعيم طالب بمحاكمته عسكريا وفنانة اتهمته بالعنصرية.

الأحد 1 أبريل 2018 11:55 مساءً ـ أخباري نيوز ـ ملخص eda5fce608.jpg

تظهر الفنان رامز جلال لسيل من الهجوم من قبل الفنانين بسبب برامج المقالب التي يقدمها بانتظام كل رمضان، منذ سبع سنوات، فأحدهم هدده بـ«عشماوي»، وآخر ندم على الظهور معه، وبعضهم لاحقه قضائيًا.

يعد الفنان رامز جلال أشهر مقدمي برامج المقالب خلال شهر رمضان كل عام، خلال السبع سنوات الماضية، حيث قدم برامج كثيرة بأسماء مختلفة، بثتها جميعًا قناة «إم بي سي جمهورية العربية»، وكل حلقة يقع اختياره على «ضحية» من مشاهير ونجوم المجتمع العربي والعالمي، فنجح في إخافة معظمهم، وفشل في الإيقاع ببعضهم.. ورغم النجاح المبهر الذي حققه رامز في هذه البرامج، إلا أنه تظهر للهجوم من الكثيرين وخاصة الفنانين لأسباب كثيرة منها استخدامه سخرية لاذعة مع ضيوف حلقاته.

محمد عبده

مؤخرا، نجح المطرب السعودي محمد عبده في اكتشاف خداع رامز له من أجل الإيقاع به في شباك برنامجه الجديد الذي يحمل اسم «رامز تحت الثلج»، ويتم تصويره في استعدادًا لعرضه خلال شهر رمضان المقبل.

وأول من تحدث عن هذه المحاولة الكاتب الصحفي السعودي عبد الله مخارش، الذي قال: «رامز كان ناوي يلعب بتاريخ فنان العرب وطلب منه المشاركة في برنامجه بمبلغ مالي مغري جدا لكن محمد عبده رفض وقال: مش أنا اللي أرمي تاريخي في الطين يا رامز».

نادر حمدي

أما الموزع الموسيقي نادر حمدي، فقد هاجم برنامج رامز جلال، بعد سخريته منه خلال حلقة الفنان أحمد فهمى فى برنامجه، وطالبه بتقديم اعتذار له بسبب هذه التجاوزات فى حقه.

وكتب حمدى عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك» :«أنت مش مسموحلك تتريق على الناس اللي مش ضيوف معاك في الحلقة، وخصوصا لو مش صحابك».

وتابع فى تدوينته قائلا: «عندك مشاكل نفسية مع حد ممكن تحكيها لأصحابك، لو لسه فاضل لك أصحاب، يا ريت تحترم نفسك والمشاهدين وتعتذر عن قلة الأدب اللي صدرت منك في حقي، لأن أنا معرفكش وأنت مش صاحبي، وأصلا أنا رفضت أكون ضيف في برنامجك، لأنك مش بتحترم ضيوفك».

إيمان البحر درويش

ومجددًا، جلبت السخرية المشاكل لـ«رامز»، وهذه المرة من الفنان إيمان البحر درويش، الذي انتقد أسلوب رامز في الحديث على الفنانين، وسخريته من الملابس التي يرتدونها، مثلما فعل مع المطرب مصطفى كامل.

واستغرب إيمان من سلبية الفنانين العرب تجاه طريقة حديث رامز عنهم، أثناء استضافتهم في برنامج، قائلا: «مش عارف هما ساكتين على كلامه ليه؟، هو ميقدرش يتكلم بنفس الطريقة عن الأجانب».

عادل إمام

أما الزعيم، فتوعد رامز بتسليمه لـ«عشماوي» -منفذ حكم الإعدام في السجون- إذا فكر في الإيقاع به في أحد مقالبه، وذلك خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي شريف عرفة، في برنامج «يحدث في جمهورية مصر العربية».

قال عادل إنه يتمنى محاكمة رامز محاكمة عسكريا لأنه إرهابي، وفي مداعبة من شريف عامر، عندما سأله إذا فكر رامز في عمل مقلب في الزعيم، ليرد عليه قائلا «المفروض ساعتها يسلم نفسه لعشماوي».

أصالة

«وين المتعة؟»، هكذا تساءلت أصالة عما يجده المشاهد من ترفيه عندما يشاهد ضحايا رامز، مهاجمة مقدم البرنامج  خلال تدوينة لها عبر حسابها الرسمي بموقع «إنستجرام»، قائلة: «وين المتعة ببرنامج بيوريك الناس عم تتبهدل وعم تتعرض للموت، والمطلوب من هالمشهد يضحك، يعني ناقصة بلادنا توتر ولا إنسانية».

شمس الكويتية

«برنامج يفزع القلوب تحت غطاء خفة الدم»، هو وصف الفنانة شمس الكويتية، لبرنامج المقالب «رامز يلعب بالنار»، مؤكدة أنها تشعر بالغثيان أثناء مشاهدته.

وغردت شمس عبر حسابها الشخصي بموقع التدوينات القصيرة «موقع التواصل الاجتماعي تويتر» خلال شهر رمضان الماضي، قائلة: «رامز أنت وزملائك إذا بتحب تتمسخر عليهم هذا شي راجعلك. بس أنت بتعليقاتك العنصرية بتهين كل أصحاب الوزن الزائد وهذه عنصرية»، مضيفة في تغريدة أخرى: «ولا مرة أذكر أني تفرجت على أي برنامج يفزع قلوب الناس تحت غطاء خفة الدم، اليوم بالصدفة تفرجت وحاسة بغثيان إن فيه ناس كده».

محمد محيي

بعد أن حل  محمد محيي ضيفا في برنامج «رامز قرش البحر»، هاجم رامز بعد عرض الحلقة، لشعوره بأنه كان مثارا لسخرية مقدم البرنامج.

وعلق عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» عن غضبه من المقلب، قائلا: «أقسم بالله العلي العظيم إني في حياتي ما حزنت على نفسي إلا في هذا اليوم المشئوم اللي صادف عيد ميلادي، صحيح أنا غلطت لما قبلت برنامج بيتكلم عن المونديال وكأس العالم، كنت بقول ليهم ليه متجبوش نجوم الكرة، وسألت طب وأنا مالي لكن سرعان ما أقنعني صديقي، واقنعتني نفسي وطمعها إن حاجتي للمال تبرر وجودي، خصوصا وأنا كروي وبحب الكورة، بس طلعت قروي ولقتني في برنامج تاني أصعب وأهيف»، مشيرًا إلى أن تعرضه للإهانة والخديعة من رامز جلال، لا يساوي ملايين الدنيا.

 آثار الحكيم

أثناء تصوير رامز لبرنامجه «رامز قرش البحر» عام 2014 مع الفنانة آثار الحكيم، والتي لم تكتشف المقلب بعد تصوير الحلقة، رفضت إذاعتها إلا بعد مضاعفة الأجر المُتفق عليه، وقضاء يوم بأكمله على السفينة التي تم فيها تصوير البرنامج، وبعد اعتراض المنتج على مطالب الفنانة، كشفت لجميع وسائل الإعلام تفاصيل المقلب الجديد واتهمت «رامز» بالتحرش بها، ما جعله يسرب مقطع الفيديو الذي تظهر فيه وهي تطالب بزيادة الأجر، ودخلت معه في صراع يحكم فيه القضاء بينهما.

يحدث الان : فنانون هاجموا رامز جلال.. الزعيم طالب بمحاكمته عسكريا وفنانة اتهمته بالعنصرية، نشركم زوارنا الاعزاء علي حسن متابعتنا، املين ان نكون قد نقلآ لكم الخبر بكل شفافية ومصداقية، فنانون هاجموا رامز جلال.. الزعيم طالب بمحاكمته عسكريا وفنانة اتهمته بالعنصرية، ولا تنسو متابعتنا علي صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصل اليكم كل جديد من الاخبار السياسية والاقتصادية والفنية والرياضية واخبار الصحة والاخبار المنوعة اولآ باول علي موقعنا أخباري نيوز الالكتروني يحدث الان : فنانون هاجموا رامز جلال.. الزعيم طالب بمحاكمته عسكريا وفنانة اتهمته بالعنصرية.

يحدث الان : فنانون هاجموا رامز جلال.. الزعيم طالب بمحاكمته عسكريا وفنانة اتهمته بالعنصرية - اخباري نيوز - صحيفة أخباري نيوز - يحدث الان : فنانون هاجموا رامز جلال.. الزعيم طالب بمحاكمته عسكريا وفنانة اتهمته بالعنصرية .

المصدر : التحرير الإخبـاري