ليفربول إلى نصف النهائي وروما يقهر " data-no-lazy="false" />
أجدد الأخــبــار : دوري أبطال أوروبا: صلاح يقود إلى نصف النهائي وروما يقهر

في البداية نتمي لكم الصحة أملين ان تكونوا دائمآ بافضل حال، دوري أبطال أوروبا: صلاح يقود إلى نصف النهائي وروما يقهر ، حيث نحرض علي تقديم المحتوي الاخبار الذي ينال رضاكم زوارنا الكرام، دوري أبطال أوروبا: صلاح يقود ليفربول إلى نصف النهائي وروما يقهر برشلونة، حيث يهدف موقعنا موقع أخباري نيوز علي رضد كافة الاخبار التي تحدث الان علي الساحة ونقوم بجلبها اليكم من العديد من المصادر الاخبارية الموثوق منها، في مصدر واحد وهو موقع أخباري نيوز الالكتروني، ونبدء مع خبرنا اليوم وهو الخاص بــ أجدد الأخــبــار : دوري أبطال أوروبا: صلاح يقود ليفربول إلى نصف النهائي وروما يقهر برشلونة.

اليوم الموافق - الأربعاء 11 أبريل 2018 06:36 صباحاً - نيوز الالكترونية - خبر بتاريخ الأربعاء 11 أبريل 2018 06:36 صباحاً - قاد ناديه ليفربول إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد تغلبه مجددا على 2-1 الثلاثاء، في مباراة الإياب (3-صفر في الذهاب). من جهته، حقق نادي العاصمة الإيطالية إنجازا كبيرا بعد فوزه على برشلونة 3 صفر (1-4 في مباراة الذهاب) ليتأهل بدوره إلى دور الأربعة.

تعثر نادي برشلونة الثلاثاء أمام ريمونتادا نادي روما، الذي عوض خسارته الكبيرة ذهابا 1-4 بتغلبه إيابا على أرضه 3-صفر، ليبلغ الدور نصف النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ 1984. من جهته، ساهم المصري محمد صلاح مجددا وبشكل حاسم في بلوغ ناديه ليفربول دور الأربعة إذ قاده لتجديد فوزه على مانشستر سيتي 2-1.

ولم يخطئ مدرب برشلونة أرنستو فالفيردي حينما قال عشية زيارة الملعب الأولمبي إن المواجهة مع روما "غير محسومة بأي طريقة" رغم الفوز الكبير ذهابا 4-1، إذ قدم فريق المدرب أوزيبيو دي فرانشيسكو مباراة العمر وجعل برشلونة يكتفي بالتفرج على لاعبيه طيلة زمن المباراة.

والإنجاز الكبير الذي حققه نادي العاصمة الإيطالية يدين به للمهاجم البوسني أدين دزيكو ولاعب الوسط الإيطالي دانييلي دي روسي اللذين سجلا الهدفين الأولين في الدقيقتين 6 و58 من ركلتي جزاء على التوالي، قبل أن يهديه اليوناني كوستاس مانولاس جول التأهل برأسية في الدقيقة 82.

وهي المرة الأولى التي يتجاوز فيها روما حاجز ربع النهائي منذ العام ،1984 حين بلغ النهائي للمرة الأولى والوحيدة قبل أن يخسر أمام ليفربول بركلات الترجيح.

إنجاز تاريخي لروما!

وأصبح روما ثالث فريق فقط في تاريخ بطولة دورى الابطال يحول تخلفه ذهابا بفارق ثلاثة أهداف أو أكثر في الأدوار الإقصائية ويتأهل إلى الدور التالي، بعد ديبورتيفو لا كورونيا الإسباني موسم 2003-2004  حين خسر في ذهاب ربع النهائي خارج قواعده1-4  ثم فاز إيابا 4 - صفر، وبرشلونة بالذات الموسم الماضي حين خسر في ذهاب ثمن النهائي أمام نادي باريس سان جرمان الفرنسي 4 – صفر ثم فاز إيابا 6-1.

ولم يحقق النادي الكاتالوني أي فوز في زياراته الإيطالية السبع الأخيرة في بطولة دورى الابطال، وتحديدا منذ تغلبه على ميلان 3 - 2 في تشرين الثاني/نوفمبر 2011  ضمن دور المجموعات.

وضغط روما منذ بداية المباراة وتمكن في أول فرصة أتيحت أمامه من افتتاح التسجيل عبر دزيكو الذي وصلته الكرة بتمريرة طويلة من دانييلي دي روسي فتفوق على جوردي ألبا وصامويل أومتيتي، ليضعها بعيدا عن متناول مارك أندري تر شتيغن (6).

وظلت النتيجة على حالها حتى نهاية الشوط الأول الذي شهد10  تسديدات لصاحب الأرض على مرمى ضيفه الكاتالوني، ثم بقي الوضع على حاله في بداية الثاني حيث واصل روما ضغطه ومحاولاته التي أثمرت في نهاية المطاف عن ركلة جزاء انتزعها دزيكو من جيرار بيكيه، فانبرى لها دي روسي بنجاح رغم أن تير شتيغن وصل إلى الكرة دون أن يمنعها من دخول الزاوية اليسرى (58).

وزاد الهدف من اندفاع لاعبي روما الذين حاصروا ضيوفهم في منطقتهم حتى اكتملت المفاجأة والعودة التاريخية في الدقيقة82  عبر رأسية كوستاس مانولاس، الذي حول الكرة على يمين تير شتيغن إثر ركلة ركنية من الجهة اليمنى.

ضربة صلاح القاضية!

وعلى ملعب "الاتحاد"، وضع صلاح فريقه ليفربول في نصف النهائي عندما سجل له جول التعادل (56) قبل أن يضيف البرازيلي فيرمينيو جول الفوز 2- 1 (77) في مرمى سيتي. وكان سيتي افتتح التسجيل بواسطة البرازيلي غابريال جيزوس (2).

وبعد شك طويل حول مشاركة صلاح الذي خرج في الدقيقة52  من مباراة الذهاب بعد تسجيله جول وتمرير كرة حاسمة جاء منها الهدف الثالث لفريقه، أدرج المدرب الألماني يورغن كلوب اسم النجم المصري في التشكيلة الأساسية لمواجهة سيتي، الذي دخل المباراة وهو يدرك بأنه في حاجة لتسجيل 3 أهداف على الأقل لقلب الأمور لمصلحته.

وحقق بداية مثالية عندما ارتكب مدافع ليفربول الهولندي فيرجيل فان دايك خطأ في تشتيت الكرة إثر مضايقة من رحيم ستيرلينغ، فاستغل سيتي الأمر ليمرر الأخير كرة عرضية داخل المنطقة تابعها جيزوس داخل الشباك بعد مرور دقيقة و56 ثانية.

لكن مانشستر سيتي فشل في البناء على الدفعة المعنوية الهائلة إثر الهدف المبكر وبرغم محاولاته عبر جناحه الألماني لوروا سانيه يسارا والبرتغالي برناردو سيلفا يمينا، لم ينجح في تشكيل خطورة حقيقية على مرمى الحارس الألماني لوريس كاريوس.

جول ملغى لسيتي!

كما لم يغامر ليفربول بالهجوم بلا هوادة خوفا من ترك مساحات واسعة قد يستغلها لاعبو مانشستر سيتي وبالتالي افتقد ثلاثي خط الهجوم إلى التموين لهز الشباك.

ونجح سيتي في هز الشباك أواخر الشوط الأول بواسطة سانيه لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل، لتثبت الإعادة بأن الكرة ارتدت إليه من مدافع ليفربول جيمس ميلنر وليس من زميل له، ما أثار غضب غوارديولا الذي توجه إلى الحكم بين الشوطين محتجا على قراراته، فما كان من الأخير إلا أن طرده.

وتحسن أداء ليفربول في الشوط الثاني وبعد أن استغل هجمة مرتدة سريعة لم ينجح في إنهائها أليكس أوكسلايد تشامبرلاين، نجح صلاح في تسجيل الهدف الثمين عندما استغل كرة مرتدة من الحارس كاريوس ليغمزها في الشباك على الرغم من تدخل المدافع الأرجنتيني نيكولاس أوتامندي(56) . والهدف هو التاسع والثلاثون لصلاح في مختلف المسابقات هذا الموسم. كما نجح في11  تمريرة حاسمة أيضا.

وبعد الهدف، كان يتعين على سيتي تسجيل أربعة أهداف من دون رد قبل أن يوجه له فيرمينيو الضربة القاضية عندما سجل الهدف الثاني لفريقه بتسديدة بيمناه بعيدا عن متناول كاريوس (77)، مستغلا خطأ من أوتامندي.

اخباري نيوز/ أ ف ب

وفي النهاية نحب ان نشكركم زوارنا الاعزاء علي حسن متابعتكم لنا، ومتابعة الخبر الخاص بــ أجدد الأخــبــار : دوري أبطال أوروبا: صلاح يقود ليفربول إلى نصف النهائي وروما يقهر برشلونة عبر موقعنا الاخباري أخباري نيوز الالكتروني، لاتنسي عزيزي الزائر من الاعجاب بصفحتنا علي مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر وجوجل بلس لتصل اليكم آخر الأخبار اولآ بأول، أجدد الأخــبــار : دوري أبطال أوروبا: صلاح يقود ليفربول إلى نصف النهائي وروما يقهر برشلونة.

أجدد الأخــبــار : دوري أبطال أوروبا: صلاح يقود ليفربول إلى نصف النهائي وروما يقهر برشلونة - اخباري نيوز - صحيفة أخباري نيوز - أجدد الأخــبــار : دوري أبطال أوروبا: صلاح يقود ليفربول إلى نصف النهائي وروما يقهر برشلونة .

المصدر : فرانس 24