عأأأجل، "ابن حميد" يلفت الأنظار إلى حقيقة غائبة عن زوال منكرات الدنيا وإنكارها
عأأأجل، "ابن حميد" يلفت الأنظار إلى حقيقة غائبة عن زوال منكرات الدنيا وإنكارها

لثقتكم الغالية بالنسبة الينا والتي تدفعنا الي المزيد والمزيد من العمل الجاد والمتواصل للوصول الي المحتوي الجيد الذي ينال ثقتكم الغالية بالسبنة الينا،

"ابن حميد" يلفت الأنظار إلى حقيقة غائبة عن زوال منكرات الدنيا وإنكارها
، حيث نعمل جاهدين علي الحقاظ علي هذه المكانة التي طالمآ سعيتم ان نصل اليها وتقديم محتوي اخباري موثوق به في موقعنا أخباري نيوز الالكتروني، عأأأجل، "ابن حميد" يلفت الأنظار إلى حقيقة غائبة عن زوال منكرات الدنيا وإنكارها، حيث نسعي دائمآ لجلب المحتوي الاخباري في كافة المجالات الاقتصادية والسياسية والرياضية اليكم من عدد من المصادر الاخبار الموثوق بها عبر موقعنا أخباري نيوز، عأأأجل، "ابن حميد" يلفت الأنظار إلى حقيقة غائبة عن زوال منكرات الدنيا وإنكارها.

أخباري نيوز - خبر بتاريخ اليوم الموافق الخميس 5 أبريل 2018 08:25 صباحاً ـ شدد المستشار بالديوان الملكي عضو هيئة كبار العلماء إمام وخطيب المسجد الحرام، الدكتور صالح بن عبدالله بن حميد، على أنه لا يمكن ولا يتصور زوال المنكرات من الدنيا، وأنه لا يتصور أن الإنسان بجميع الأحوال يملك إزالة المنكر؛ مشيراً إلى أن "الإنكار يكون سراً في الغالب، ولا يكون جهراً إلا في بعض الحالات".

ولفت "ابن حميد" الأنظار إلى حقيقة غائبة عن أذهان البعض في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم: (من رأى منكم منكراً...)، أن الإنكار باللسان والقلب ليس مجرد إنكار فقط؛ وإنما هو تغيير!".

وتفصيلاً، تناول "ابن حميد"، في رده على سؤال في حلقة من برنامج "نور على الدرب" بإذاعة القرآن الكريم بُثت أمس، مفاده: "إذا فشى منكر بين الناس وانتشر فهل لنا أن ننكر ذلك علانية؟ وما هي الطرق المناسبة؟، بالشرح وبيان حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (من رأى منكم منكراً فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان)"، بقوله: "الحقيقة الذي أحب أن أقف عندها هنا، وأظنها قد تكون غائبة عن البعض، وهو قوله صلى الله عليه وسلم: (من رأى منكم منكراً فليغيره بيده).

وقال: "أكثر الذين يسمعون الحديث يقولون إنكار المنكر وهذا صحيح؛ لكن الحديث أكبر من ذلك؛ تغيير المنكر؛ فالإنكار باللسان سماه النبي صلى الله عليه وسلم تغييراً، والإنكار بالقلب سماه النبي صلى الله عليه وسلم تغييراً، وهذا هو الذي ينبغي أن يدركه أهل العلم والصلاح والفضل والدعوة؛ فأنت حينما تنكر المنكر بلسانك فأنت غيّرت لأن الرسول صلى الله عليه وسلم يقول: "فليغيره بلسانه"، أيضاً حتى بالقلب، إذا كنت لا تملك التغيير باللسان لظروف ما، ومجرد أنكرت بقلبك، وكرهت، وتَمَعّر قلبك للمعصية وكرهت صاحب المعصية لما فيه من معصية؛ فهذا تغيير، وهذا فضل من الله واسع".

وتساءل: لماذا؟ وأجاب: "لأن زوال المنكرات من الدنيا لا يمكن، وسنة الله عز وجل في البشر أنهم يخطئون ويصيبون، ويأتون بالمنكرات ويأتون بالمعروف... إلخ، فلا يتصور أن يزول المنكر من الدنيا، ولا يتصور أنك بجميع الأحوال تملك إزالة المنكر".

وتابع: "إذاً إنكارك بالقلب تغيير، وإنكارك باللسان تغيير، وهذا أمر يحسن بطلبة العلم وأهل الصلاح والدعوة والإرشاد أن يفقهوه، وأيضاً الإنكار لا يعني الزوال؛ ولهذا عبارة بعض العلماء "لا يسقط عن المكلف الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لكونه لا يفيد في ظنه؛ بل ينكر المكلف لأنه تذكير".

ودعا "ابن حميد" إلى أن "المطلوب أن يتلطف المسلم في الإنكار ويحسن مسالك الحكمة قدر الاستطاعة، والإنكار يكون سراً في الغالب، ولا يكون جهراً إلا في بعض الحالات، وأيضاً يتثبت في أنه منكر وأنه واقع فيه".

واختتم ببيان مسؤولية المسلم تجاه الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، قائلاً: "عموماً ينبغي على المسلم ألا يقصر في هذا الواجب العظيم بحسب طاقته وقدرته وبضوابطه الشرعية، وينكر بلسانه أو بيده؛ على ألا يؤدي إنكار المنكر إلى منكر أشد منه، وأن يكون المنكر لديه القدرة على التغيير وألا يعرّض نفسه بسبب الإنكار لبلاء عظيم لا يطيقه، وأن يدفع المنكر بأيسر ما يندفع به، والله أعلم".

عأأأجل، "ابن حميد" يلفت الأنظار إلى حقيقة غائبة عن زوال منكرات الدنيا وإنكارها، لا تنسوا زوارنا الاعزاء الي ابداء رائكم في هذا الخبر السابق نشرة فرائيكم دائمآ يهمنا من خلال تعليقتكم، حيث يدفهنا الي المزيد من العمل وايضآ مشاركة زوارنا الاعزاء في المحتوي الاخباري الذي نقوم بتقديمة،

"ابن حميد" يلفت الأنظار إلى حقيقة غائبة عن زوال منكرات الدنيا وإنكارها
، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا عل صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقع أخباري نيوز ليصل لكم جديد الأخبار اولآ بأول، عأأأجل، "ابن حميد" يلفت الأنظار إلى حقيقة غائبة عن زوال منكرات الدنيا وإنكارها.

عأأأجل، "ابن حميد" يلفت الأنظار إلى حقيقة غائبة عن زوال منكرات الدنيا وإنكارها - اخباري نيوز - صحيفة أخباري نيوز - عأأأجل، "ابن حميد" يلفت الأنظار إلى حقيقة غائبة عن زوال منكرات الدنيا وإنكارها .

المصدر : سبق