يحدث الان | "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" .. بيت العافية وموطن الاسترخاء
يحدث الان | "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" .. بيت العافية وموطن الاسترخاء

لثقتكم الغالية بالنسبة الينا والتي تدفعنا الي المزيد والمزيد من العمل الجاد والمتواصل للوصول الي المحتوي الجيد الذي ينال ثقتكم الغالية بالسبنة الينا، "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" .. بيت العافية وموطن الاسترخاء، حيث نعمل جاهدين علي الحقاظ علي هذه المكانة التي طالمآ سعيتم ان نصل اليها وتقديم محتوي اخباري موثوق به في موقعنا أخباري نيوز الالكتروني، يحدث الان | "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" .. بيت العافية وموطن الاسترخاء، حيث نسعي دائمآ لجلب المحتوي الاخباري في كافة المجالات الاقتصادية والسياسية والرياضية اليكم من عدد من المصادر الاخبار الموثوق بها عبر موقعنا أخباري نيوز، يحدث الان | "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" .. بيت العافية وموطن الاسترخاء.

أخباري نيوز - خبر بتاريخ اليوم الموافق الاثنين 2 أبريل 2018 06:37 صباحاً ـ يعد المنتجع الأول من نوعة في الشرق الأوسط ويتيح إقامة فريدة

يعرف فندق "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" من سوفيتيل أنه أول منتجع صحي متكامل للاستجمام والعافية في الشرق الأوسط، حيث يوفر تجربةً غنيةً تعبق بالفخامة والابتكار، وتترك في النفس ذكريات تدوم طويلاً. ويطلّ المنتجع على الشاطئ ويمزج بكل سلاسةٍ بين التصميم المعاصر والاستكشافات القديمة الخلابة، مجسداً بذلك رؤية مجموعة "إم غاليري" الهادفة إلى ابتكار وجهات آسرة تمنح الضيوف الفرصة لاختبار تجارب لا يمحوها الزمن.
وقال المدير العام السيد سمير أرورا، أن الفندق يمثل الملاذ المفضّل للمسافرين والمكان الذي يعبّر عن روح مدينة دبي وتاريخها وسحرها الخلاب، إذ تضمّ عناصر مختارة بعناية تم تصميمها لتحقيق أقصى درجات الصفاء والاسترخاء. ويشكّل منتجع "ذا رتريت نخلة دبي" الفاخر جزءاً من مجموعة "سيرينتي" التابعة لـ "إم غاليري من سوفيتيل"، ويقع هذا الملاذ الهادئ على ضفاف الهلال الشرقي لنخلة جميرا.
وقال: "يضم الفندق 255 غرفةً وجناحاً غاية في الفخامة ومساحة الغرفة (33 – 38) متر مربع، في حين أن مساحة الجناح (75 – 99) متر مربع، ويتوفر أسرّة من نوع "سوفيتيل ماي بيد™" لضمان أعلى درجات الراحة، إضافة إلى مكيف الهواء مع خيارات التحكم الفردي في درجة الحرارة، ومعدات مجانية لصنع الشاي والقهوة إضافة إلى المياه، إلى جانب وسائد محشوة بالريش، بالإضافة إلى قائمة خاصة بالوسائد، ومنتجات حمام من مكونات عضوية، ووسائل راحة خاصة بالسيدات عند الطلب".
كما توفر صالة "كلوب لاونج" تراساً خاصاً يناسب التجمعات الصغيرة، فيما تتيح مرافق "كلوب فلورز" تجربةً حصريةً من خلال شرفاتها الأنيقة ذات المساحات الرحبة، مع وجود قاعتي اجتماعات مجهزتين بأحدث التقنيات.
وكذلك يضم الفندق مركز "رايا" للعافية الأول من نوعة، وهي منصة صحية تجسد مفهوم العناية الشاملة وتوفر تجربة لا مثيل لها للاسترخاء وتجديد الشباب. ويقدم المركز نخبةً متميزةً من مستشاري نمط الحياة الذي يساعدون الضيوف في التخلص من سموم الجسم والسيطرة على التوتر والإجهاد وغيرها من القضايا الصحية والمشاكل النفسية.
وأيضاً هناك: "رايا سبا، ومرافق رايا الترفيهية، ومركز رايا الرياضي، وعيادة غلنفيل للتغذية GNC والممارسات الصحية الطبيعية NHP، وباقات مركز رايا العلاجية، ورينيو - للتنظيف وإزالة السموم، وريفيتاليز - علاج العافية المخصص للسبا، وريفايف - للاهتمام بالصحة العاطفية، وريبيلد - لإدارة الوزن، وريشيب - للياقة البدنية، وريلاكس - جلسات علاج اليوغا والصفاء الذهني.
وقال: "لدينا مستشارو نمط وأسلوب الحياة، وكذلك مدربون مختصون في اتباع نمط حياة صحي، ومدربو البرمجة اللغوية العصبية، ومدربو الصحة والتغذية".
وأشار إلى أن هناك نادي رايا للأطفال، إضافة إلى منطقة للياقة البدنية والاسترخاء والإبداع، وكذلك هناك ورشات عمل تفاعلية ونشاطات ترفيهية أخرى، إلى جانب مخيمات صيفية ممتعة، وبرامج لإدارة وزن الأطفال والوقوف أيضاً على صحة الطفل، كما أن هناك مكتبة خاصة بالصحة.
وأوضح المدير العام أن المنتجع الصحي يزخر بباقة متنوعة من خيارات الطعام الشهية بما في ذلك مطعمين وركن مشروبات بجوار المسبح ومقهى متميز. وتقدم هذه الوجهات طيفاً واسعاً من المأكولات الصحية والمشروبات التي تستوحي إبداعاتها من المطابخ العالمية، تم إعدادها بعناية من المكونات العضوية التي تصلنا طازجة من قبل شركائنا في المزارع المحلية. حيث هناك مطعم "فايب"، والذي يقدم مجموعةً متنوعةً من الأطباق الشهية والصحية، إلى جانب مطعم "ذا سوشيال كيتشن" يتيح توليفةً مختارةً من الأطباق المميزة عبر توفير تجربة طعام تفاعلية غاية في الابتكار، ومطعم "تشابترز" والذي يقع في بهو المنتجع ويضمّ أصنافاً مميزةً من المخبوزات الطازجة، وهناك "ريبلز" وهو بار مفتوح على حوض السباحة يقدم توليفات من الفاكهه الطازجة والموكتيلات المميزة.
وشدد السيد سمير أرورا، أن في المنتجع الكثير من الميزات والتي هي موجهة للجميع دون استثناء وإن كان العائلة تمثل خياراً مهماً بالنسبة لهم، إذ هناك عناية خاصة بقاصدي منتجعهم، ففريق العمل من أعلى رأس الهرم إلى آخره يعملون باهتمام كبير على راحة ضيوف المنتجع، وهناك إحاطة واسعة بالعائلة سواء الرجل أو المرأة كبيراً أو صغيراً، فالمرافق متعددة والخيارات واسعة وشاملة.
وقال: نحرص على صحة الضيف الكريم سواء لناحية جسده أو ذهنه أو أياً من العناصر الأخرى التي تقوده للراحة والاسترخاء بعد عناء عمل أو تعرضة إلى أي إرهاق من أي نوع كان، كما أن اهتمامنا أيضاً يقود للمساعدة على الحمل عبر العيادة الموجودة لدينا وعن طريق أطباء متخصصين، وكذلك نهتم بالمرأة الحامل ونتابع شؤونها لطالما كانت لدينا بعناية فائقة، إلى جانب أن من يعانون زيادة الوزن يجدون اهتمام وبرامج خاصة لهم لدينا تساعدهم على إنقاص وزنهم. مشيراً إلى أن كل هذه الأعمال تجد متابعة من قبل فريق العمل حتى بعد خروج الضيف من المنتجع إذ سيتلقى اتصالات من قبلنا لمتابعة البرنامج معه وكيف كان أثره عليه إذ التزم به بعد مدد مختلفة من شهر وحتى ستة أشهر.

يحدث الان | "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" .. بيت العافية وموطن الاسترخاء، لا تنسوا زوارنا الاعزاء الي ابداء رائكم في هذا الخبر السابق نشرة فرائيكم دائمآ يهمنا من خلال تعليقتكم، حيث يدفهنا الي المزيد من العمل وايضآ مشاركة زوارنا الاعزاء في المحتوي الاخباري الذي نقوم بتقديمة، "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" .. بيت العافية وموطن الاسترخاء، ولا تنسوا ايضآ متابعتنا عل صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقع أخباري نيوز ليصل لكم جديد الأخبار اولآ بأول، يحدث الان | "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" .. بيت العافية وموطن الاسترخاء.

يحدث الان | "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" .. بيت العافية وموطن الاسترخاء - اخباري نيوز - صحيفة أخباري نيوز - يحدث الان | "ذا رتريت نخلة دبي إم غاليري" .. بيت العافية وموطن الاسترخاء .

المصدر : الجزيرة اونلاين