عأأأجل : تصفيات بين قادة جيش الاسلام في دوما
عأأأجل : تصفيات بين قادة جيش الاسلام في دوما

في البداية نتمي لكم الصحة أملين ان تكونوا دائمآ بافضل حال، تصفيات بين قادة جيش الاسلام في دوما، حيث نحرض علي تقديم المحتوي الاخبار الذي ينال رضاكم زوارنا الكرام، تصفيات بين قادة جيش الاسلام في دوما، حيث يهدف موقعنا موقع أخباري نيوز علي رضد كافة الاخبار التي تحدث الان علي الساحة ونقوم بجلبها اليكم من العديد من المصادر الاخبارية الموثوق منها، في مصدر واحد وهو موقع أخباري نيوز الالكتروني، ونبدء مع خبرنا اليوم وهو الخاص بــ عأأأجل : تصفيات بين قادة جيش الاسلام في دوما.

اليوم الموافق - الاثنين 2 أبريل 2018 07:47 صباحاً - نيوز الالكترونية - خبر بتاريخ الاثنين 2 أبريل 2018 07:47 صباحاً - تناقلت وسائل الإعلام أنباء عن تصفيات قياديين في “جيش الإسلام” في مدينة دوما في الغوطة الشرقية بظروف غامضة، رجح البعض أنها تصفيات بينية داخل التنظيم خلافا على المفاوضات.

ونقل موقع “القدس العربي” عن مصادر مطلعة من مدينة دوما السورية في ريف ، أنه تمت تصفية مسؤولي الإدارة والمالية لدى تنظيم “جيش الإسلام”، بعيارات نارية على أيدي مجهولين، أو عناصر في التنظيم نفسه، أو عملاء للحكومة السورية.

ورجحت المصادر حسب “القدس العربي” أن تكون عملية اغتيال القياديين المذكورين، قد نفذها عناصر في قيادة “جيش الإسلام”، في ظل الانقسامات المسجلة داخل صفوف التنظيم ما بين موافق على الخروج من دوما إلى إدلب شمالي أو جرابلس وباقي مناطق سيطرة درع الفرات، ورافض للخروج من الغوطة بموجب تسوية شاملة بضمانة روسية.

كما ذكرت “القدس العربي” نقلا عن مصادر أخرى أن حوالي 20 عنصرا من “جيش الإسلام” حاولوا تسجيل أسمائهم مع إحدى قوافل المدنيين التي غادرت إلى إدلب تطبيقا للاتفاق بين “فيلق الرحمن” وروسيا.

من جهته ذكر ما يسمى بـ”المرصد السوري لحقوق الإنسان” أن القياديين المقتولين، اغتيلا في دوما وعثر على جثتيهما في أطراف المدينة، وأن الاغتيال تم إثر التوصل لاتفاق نهائي بين “جيش الإسلام”، والجانب الروسي على الرحيل عن الغوطة.

وأشار المرصد إلى أن الاتفاق يجري بتكتم من “جيش الإسلام” على مجريات المفاوضات أو الاتفاقات، في حين نفى محمد علوش رئيس المكتب السياسي الخارجي في تنظيم “جيش الإسلام”، اتفاق “جيشه” مع الحكومة السورية والشرطة الروسية على إجلاء عناصره عن دوما إلى الشمال السوري وإنما الاتفاق تم فقط على إخراج الحالات الإنسانية فقط إلى الشمال السوري مع استمرار وقف إطلاق النار.

هذا وأكد نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقتل القياديين لدى “جيش الإسلام” ليلة أمس الأحد، في دوما، وقال ناشطون إن مسؤولي “الإدارة والمالية” بالفصيل نعمان الأجوة الملقب (أبو علي إدارة) وأخوه محمد الأجوة الملقب (أبو عمر مالية) وجدت جثتاهما بالقرب من “سجن الباطون” في بساتين مدينة دوما بالغوطة الشرقية.

 

وفي النهاية نحب ان نشكركم زوارنا الاعزاء علي حسن متابعتكم لنا، ومتابعة الخبر الخاص بــ عأأأجل : تصفيات بين قادة جيش الاسلام في دوما عبر موقعنا الاخباري أخباري نيوز الالكتروني، لاتنسي عزيزي الزائر من الاعجاب بصفحتنا علي مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر وجوجل بلس لتصل اليكم آخر الأخبار اولآ بأول، عأأأجل : تصفيات بين قادة جيش الاسلام في دوما.

عأأأجل : تصفيات بين قادة جيش الاسلام في دوما - اخباري نيوز - صحيفة أخباري نيوز - عأأأجل : تصفيات بين قادة جيش الاسلام في دوما .

المصدر : الحدث نيوز