ميسـي "الودود" يزيد من أوجاع البرازيلي نيمـار!
ميسـي "الودود" يزيد من أوجاع البرازيلي نيمـار!

ميسـي "الودود" يزيد من أوجاع البرازيلي نيمـار! اخباري نيوز نقلا عن RT Arabic ( اليوم) ننشر لكم ميسـي "الودود" يزيد من أوجاع البرازيلي نيمـار!، ميسـي "الودود" يزيد من أوجاع البرازيلي نيمـار! ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا اخباري نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، ميسـي "الودود" يزيد من أوجاع البرازيلي نيمـار!.

اخباري نيوز يوما بعد يوم يؤكد الأرجنتيني ليونيل ميسي أنه واحد من أفضل اللاعبين الذين لمست أقدامهم الكرة، ومع ذلك فالبرغوث لا يضع مجده الشخصي في المقام الأول، وعادة ما يلعب من أجل روح الفريق.

وأكد ميسي خلال المباراة التي جمعت فريقه بمضيفه أتلتيك بيلباو، ضمن منافسات الجولة العاشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم (الليغا)، أكد أنه إلى جانب امتلاكه الموهبة والمهارة لاختراق دفاعات الخصوم، فإنه يتمتع أيضا بأخلاق عالية، جعلت علاقاته مع زملائه في الفريق الكتالوني تتوطد داخل الملعب وخارجه.

فخلال مواجهة بيلباو، التي انتهت بفوز برشلونة بهدفين نظيفين، طلب الأوروغوياني لويس سواريز، من ميسي تنفيذ ركلة ثابتة، احتسبها الحكم للبلوغرانا في الدقيقة (41)، فرحب ميسي بالفكرة على الفور.

?

هذه اللقطة، ربما تزيد من أوجاع زميل ميسي السابق في برشلونة، البرازيلي نيمار داسيلفا، الذي انتقل خلال الميركاتو الصيفي الأخير، إلى نادي ، في صفقة قياسية، بلغت قيمتها 222 مليون يورو.

وكان نيمار يحظى بمعاملة خاصة من ميسي، خلال السنوات الأربع التي قضاها في صفوف برشلونة، وعادة ما فسح له النجم الأرجنتيني، المجال لتنفيذ الضربات الحرة المباشرة وركلات الجزاء، الأمر الذي يفتقده نيمار في فريقه الحالي باريس سان جيرمان. وظهر ذلك جليا، خلال إحدى مباريات الدوري الفرنسي، عندما طلب نيمار من صديقه الحالي في فريق سان جيرمان، الأوروغوياني إيدينسون كافاني، تسديد ركلة جزاء، لكن الطلب قوبل بالرفض.

?

المصدر: RT

عمر بيكضاض

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع اخباري نيوز . اخباري نيوز، ميسـي "الودود" يزيد من أوجاع البرازيلي نيمـار!، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : RT Arabic (روسيا اليوم)